حزب الاتحاد من أجل الجمهورية

حزب الاتحاد من أجل الجمهورية يعزي الشعب الموريتاني و عائلة الرئيس السابق سيدي ولد الشيخ عبدالله

تلقينا في حزب الاتحاد من أجل الجمهورية ببالغ الحزن وعظيم الأسى، نبأ رحيل المغفور له بإذن الله تعالى سيدي محمد ولد الشيخ عبد الله، رئيس الجمهورية السابق، وهي مناسبة لنرفع أصدق تعازينا القلبية إلى كل أفراد عائلة الفقيد الكريمة وجميع أصدقائه، وكل الشعب الموريتاني، إثر هذه الفاجعة الأليمة.

ونرجو من المولى العلي القدير أن يتقبل الراحل في الصديقين والشهداء والصالحين، وأن يرزق ذويه ومحبيه الصبر والسلوان، إنه سميع مجيب الدعاء.

لقد كان الراحل مثالا في خدمة وطنه، وقضايا وطنه وشعبه، حيث قدم خدماته الجليلة للوطن من خلال مشواره المهني، فضرب بذلك مثلا على الشخصية الوطنية المميزة، والمواطن النموذج. إنا لله وإنا إليه راجعون.

نواكشوط بتاريخ 23/11/2020

سيدي محمد ولد الطالب أعمر

شاهد أيضاً

اجتماع مجلس الوزراء

اجتمع مجلس الوزراء يوم الأربعاء 12 مايو 2021 تحت رئاسة صاحب الفخامة السيد محمد ولد …