تفكك فرنسا.. مقال نشره عسكريون من بينهم 20 جنرالا

انتقد رئيس الحكومة الفرنسية جان كاستكس، عقب الاجتماع الوزاري الذي عقده الأربعاء المقال الذي كتبه عسكريون من بينهم 20 جنرالا ونشرته أسبوعية محسوبة على أقصى اليمين، ويتحدث عن “تفكك فرنسا”. واعتبر كاستكس هذه المبادرة بأنها “مخالفة لمبادئ الجمهورية وشرف المؤسسة العسكرية” موضحا أن “هؤلاء الجنرالات لا يمثلون سوى أنفسهم”.

وقال رئيس أركان الجيوش الفرنسية مساء الأربعاء أن الجنود الفرنسيين الذين وقعوا مقالا مثيرا للجدل يدين “تفكك” فرنسا، معرضون للطرد أو لعقوبات تأديبية.

   وأفاد الجنرال فرانسوا لوكوانتر لصحيفة “لو باريزيان” اليومية إن الجنرالات الـ18 من “القسم الثاني” – على وشك التقاعد لكن يمكن استدعاؤهم بعد ذلك – الذين وقعوا العريضة، “معرضون للشطب أي للإحالة على التقاعد الإجباري”.

أدان رئيس الحكومة الفرنسية الأربعاء “بشدة كبيرة” المقال الذي نشره عسكريون من بينهم 20 جنرالا في أسبوعية محافظة متشددة يتحدث عن “تفكك” فرنسا.

وأعلن كاستكس عقب الاجتماع الوزاري الأربعاء “لا يمكن إلا أن أدين بشدة كبيرة هذه المبادرة التي تخالف كل مبادئ الجمهورية وشرف المؤسسة العسكرية وواجباتها” مضيفا “هؤلاء الجنرالات لا يمثلون سوى أنفسهم”.  

وجاء تنديد كاستكس بعدما أقدمت مجلة “فالور أكتويل” الأسبوعية المحسوبة على اليمين المتطرف، الأربعاء الماضي على نشر مقال أدان فيه عسكريون “التفكك” الذي يضرب الوطن و”يتجلى، عبر شيء من معاداة العنصرية، بهدف واحد هو خلق حالة من الضيق وحتى الكراهية بين المجموعات”، معتبرين أنه “تفكك يؤدي مع الإسلاموية وجحافل الضواحي، إلى فصل أجزاء عديدة من الأمة لتحويلها إلى أراض خاضعة لعقائد تتعارض مع دستورنا”.

شاهد أيضاً

اجتماع مجلس الوزراء

اجتمع مجلس الوزراء يوم الأربعاء 12 مايو 2021 تحت رئاسة صاحب الفخامة السيد محمد ولد …